📝 @youقصة لمن يسخرون : علي الفقيه: كوريا – غير المسلمة تعلم العالم احترام الإسلام كتب الدكتور ريتشارد بيرنارد البريطاني- من قناة البي بي سي في مقاله المشهور لماذا أعشق كوريا بينما لا أحب إنجلترا التي تسري في دمي ..؟ حدث قبل أيام بث حلقة من البرنامج المشهور ستار كينغ والذي هو عبارة عن برنامج مواهب يستضاف فيه جميع الموهوبين من جميع أنحاء العالم وبعد الاستضافة يوزعون على الوكالات والشركات لتتبنى مواهبهم. المشكلة ليست في البرنامج المشكلة أنهم استضافوا ضيفاً من هونج كونج الصينيه وقد اتضح أنه موهوب بالغناء والتمثيل وبعد أن قام بغناء أغنيةً، قام بخلع ملابسه ليفاجئ الجمهور بإرتدائه ملابس عربية تحتها ( الثوب والشماغ ) ويمسك ببندقية بلاستيكية ووجهها مباشرةً إلى مذيع البرنامج ليهاجهمه ممثلاً بذلك رجلاً مسلماً يحاول القتل .. فماذا حدث ؟؟؟ يقول كاتب المقال البريطاني: - هل بقي البرنامج يبث حتى انتهائه وهو لايزال في بدايته ..؟ - هل ضحك الجميع وصفق لمهارات الرجل ..؟ بالتأكيد هذه الأشياء ستحدث في بلادي وبعض البلدان المجاورة، ولا أخفيكم أنني رأيتها في بلاد المسلمين. ولكن ماحدث بعد ظهور الرجل بالبرنامج هو: 1- قطع بث القناة بأكملها من الأقمار الصناعية !! 2- وبعد 7 دقائق ظهر رجل أنيق جالساً على كرسي من الجلد الفاخر وطاولة عليها مفرش أبيض منمق، يعتذر بلهجة رسمية صارمة عما حدث وانهم مخطئون وسوف يصلحون هذا الخطأ. إتضح فيما بعد أنه وزير الإعلام الكوري يعتذر للمسلمين كافة عن هذا الخطأ وألقى باللوم على ثقافة الضيف القليلة تجاه الديانة الإسلامية. أما اعتذاره الثاني فقد وجهه للمملكة العربية السعودية لإستخدامهم زيهم بشكل غير لائق. في سبع دقائق إستطاع الوزير أن يعقد إجتماعاً طارئاً و يسن القوانين ويضع العقوبات اللازمة لحل هذه المشكلة الكبيرة في رأيه. فقد وجه الإتهامات التالية: 1- أنه تصرف بشع. 2-إتهام لشرف المسلمين. 3-أن الجهّال سيصدقون ذلك. 4- إستخدام الزي السعودي في موقف سيء 5- مظهر من مظاهر العنف حيث أن البرنامج عائلي ويشاهده الأطفال من السابعه ومافوق. أما عن العقوبات الموجهة فقد اتخذت بحذر شديد وهي: 1- إيقاف البرنامج من البث لمدة شهرين متواصلين. 2- إيقاف القناة لمدة 3 أيام متواصله. 3- تسفير الضيف بعد حبسه 48 ساعه. القناة بثت رسالة اعتذار طوال الثلاثة ايام ( مدة إيقافها ) ووضعت نسخه على موقعها الالكتروني ونسخه في موقع البرنامج. الغريب هنا ليس تصرف القناة الكورية بل كاتب المقال فهو بريطاني الجنسية غير مسلم فهو يرى ويتعجب أنهم فعلوا كل هذه الأشياء لمجرد لقطة عفوية من الضيف وليست بقصد من البرنامج بينما هنالك الكثير من المسلسلات العربية والإسلامية التي تسخر من المسلمين أنفسهم، والمسلمون يضحكون على أنفسهم ويسخرون من أنفسهم وإن أنتقدوا ذلك فلن يفعلوا شيئا. متى نتوقف عن إنتقاد و تجريح ديننا أو رموزه كاللحيه أو الثوب الغير مسبل أو الملتزمين ومعاقبة من يسخرون منهم؟ لا أعلم .. !! ..

@youقصة لمن يسخرون : علي الفقيه: كوريا – غير المسلمة تعلم العالم احترام الإسلام كتب الدكتور ريتشارد بيرنارد البريطاني- من قناة البي بي سي في مقاله المشهور لماذا أعشق كوريا بينما لا أحب إنجلترا التي تسري في دمي ..؟ حدث قبل أيام بث حلقة من البرنامج المشهور ستار كينغ والذي هو عبارة عن برنامج مواهب يستضاف فيه جميع الموهوبين من جميع أنحاء العالم وبعد الاستضافة يوزعون على الوكالات والشركات لتتبنى مواهبهم. المشكلة ليست في البرنامج المشكلة أنهم استضافوا ضيفاً من هونج كونج الصينيه وقد اتضح أنه موهوب بالغناء والتمثيل وبعد أن قام بغناء أغنيةً، قام بخلع ملابسه ليفاجئ الجمهور بإرتدائه ملابس عربية تحتها ( الثوب والشماغ ) ويمسك ببندقية بلاستيكية ووجهها مباشرةً إلى مذيع البرنامج ليهاجهمه ممثلاً بذلك رجلاً مسلماً يحاول القتل .. فماذا حدث ؟؟؟ يقول كاتب المقال البريطاني: - هل بقي البرنامج يبث حتى انتهائه وهو لايزال في بدايته ..؟ - هل ضحك الجميع وصفق لمهارات الرجل ..؟ بالتأكيد هذه الأشياء ستحدث في بلادي وبعض البلدان المجاورة، ولا أخفيكم أنني رأيتها في بلاد المسلمين. ولكن ماحدث بعد ظهور الرجل بالبرنامج هو: 1- قطع بث القناة بأكملها من الأقمار الصناعية !! 2- وبعد 7 دقائق ظهر رجل أنيق جالساً على كرسي من الجلد الفاخر وطاولة عليها مفرش أبيض منمق، يعتذر بلهجة رسمية صارمة عما حدث وانهم مخطئون وسوف يصلحون هذا الخطأ. إتضح فيما بعد أنه وزير الإعلام الكوري يعتذر للمسلمين كافة عن هذا الخطأ وألقى باللوم على ثقافة الضيف القليلة تجاه الديانة الإسلامية. أما اعتذاره الثاني فقد وجهه للمملكة العربية السعودية لإستخدامهم زيهم بشكل غير لائق. في سبع دقائق إستطاع الوزير أن يعقد إجتماعاً طارئاً و يسن القوانين ويضع العقوبات اللازمة لحل هذه المشكلة الكبيرة في رأيه. فقد وجه الإتهامات التالية: 1- أنه تصرف بشع. 2-إتهام لشرف المسلمين. 3-أن الجهّال سيصدقون ذلك. 4- إستخدام الزي السعودي في موقف سيء 5- مظهر من مظاهر العنف حيث أن البرنامج عائلي ويشاهده الأطفال من السابعه ومافوق. أما عن العقوبات الموجهة فقد اتخذت بحذر شديد وهي: 1- إيقاف البرنامج من البث لمدة شهرين متواصلين. 2- إيقاف القناة لمدة 3 أيام متواصله. 3- تسفير الضيف بعد حبسه 48 ساعه. القناة بثت رسالة اعتذار طوال الثلاثة ايام ( مدة إيقافها ) ووضعت نسخه على موقعها الالكتروني ونسخه في موقع البرنامج. الغريب هنا ليس تصرف القناة الكورية بل كاتب المقال فهو بريطاني الجنسية غير مسلم فهو يرى ويتعجب أنهم فعلوا كل هذه الأشياء لمجرد لقطة عفوية من الضيف وليست بقصد من البرنامج بينما هنالك الكثير من المسلسلات العربية والإسلامية التي تسخر من المسلمين أنفسهم، والمسلمون يضحكون على أنفسهم ويسخرون من أنفسهم وإن أنتقدوا ذلك فلن يفعلوا شيئا. متى نتوقف عن إنتقاد و تجريح ديننا أو رموزه كاللحيه أو الثوب الغير مسبل أو الملتزمين ومعاقبة من يسخرون منهم؟ لا أعلم .. !! ..

📝 @youقصة لمن يسخرون :  علي الفقيه: كوريا – غير المسلمة تعلم العالم احترام الإسلام  كتب الدكتور ريتشارد بيرنارد البريطاني- من قناة البي بي سي في مقاله المشهور لماذا أعشق كوريا بينما لا أحب إنجلترا  التي تسري في دمي ..؟  حدث قبل أيام بث حلقة من البرنامج المشهور  ستار كينغ  والذي هو عبارة عن برنامج مواهب يستضاف فيه جميع الموهوبين من جميع أنحاء العالم وبعد الاستضافة يوزعون على الوكالات والشركات لتتبنى مواهبهم.  المشكلة ليست في البرنامج المشكلة أنهم استضافوا ضيفاً من هونج كونج الصينيه وقد اتضح أنه موهوب بالغناء والتمثيل وبعد أن قام بغناء أغنيةً، قام بخلع ملابسه ليفاجئ الجمهور بإرتدائه ملابس عربية تحتها ( الثوب والشماغ ) ويمسك ببندقية بلاستيكية ووجهها مباشرةً إلى مذيع البرنامج ليهاجهمه ممثلاً بذلك رجلاً مسلماً يحاول القتل .. فماذا حدث ؟؟؟  يقول كاتب المقال البريطاني: - هل بقي البرنامج يبث حتى انتهائه وهو لايزال في بدايته ..؟ - هل ضحك الجميع وصفق لمهارات الرجل ..؟  بالتأكيد هذه الأشياء ستحدث في بلادي  وبعض البلدان المجاورة، ولا أخفيكم أنني رأيتها في بلاد المسلمين.  ولكن ماحدث بعد ظهور الرجل بالبرنامج هو: 1-  قطع بث القناة بأكملها من الأقمار الصناعية !! 2- وبعد 7 دقائق ظهر رجل أنيق جالساً على كرسي من الجلد الفاخر وطاولة عليها مفرش أبيض منمق، يعتذر بلهجة رسمية صارمة عما حدث وانهم مخطئون وسوف يصلحون هذا الخطأ. إتضح فيما بعد أنه وزير الإعلام الكوري يعتذر للمسلمين كافة عن هذا الخطأ وألقى باللوم على ثقافة الضيف القليلة تجاه الديانة الإسلامية. أما اعتذاره الثاني فقد وجهه للمملكة العربية السعودية لإستخدامهم زيهم بشكل غير لائق.  في سبع دقائق إستطاع الوزير أن يعقد إجتماعاً طارئاً و يسن القوانين ويضع العقوبات اللازمة لحل هذه المشكلة الكبيرة في رأيه.  فقد وجه الإتهامات التالية: 1- أنه تصرف بشع. 2-إتهام لشرف المسلمين. 3-أن الجهّال سيصدقون ذلك. 4- إستخدام الزي السعودي في موقف سيء 5- مظهر من مظاهر العنف حيث أن البرنامج عائلي ويشاهده الأطفال من السابعه ومافوق.  أما عن العقوبات الموجهة فقد اتخذت بحذر شديد وهي:  1- إيقاف البرنامج من البث لمدة شهرين متواصلين. 2- إيقاف القناة لمدة 3 أيام متواصله. 3- تسفير الضيف بعد حبسه 48 ساعه.  القناة بثت رسالة اعتذار طوال الثلاثة ايام ( مدة إيقافها ) ووضعت نسخه على موقعها الالكتروني ونسخه في موقع البرنامج.  الغريب هنا ليس تصرف القناة الكورية بل كاتب المقال فهو بريطاني الجنسية غير مسلم فهو يرى ويتعجب أنهم فعلوا كل هذه الأشياء لمجرد لقطة عفوية من الضيف وليست بقصد من البرنامج بينما هنالك الكثير من المسلسلات العربية والإسلامية التي تسخر من المسلمين أنفسهم، والمسلمون يضحكون على أنفسهم ويسخرون من أنفسهم وإن أنتقدوا ذلك فلن يفعلوا شيئا.  متى نتوقف عن إنتقاد و تجريح ديننا أو رموزه كاللحيه أو الثوب الغير مسبل أو الملتزمين ومعاقبة من يسخرون منهم؟ لا أعلم .. !! ..