📝 عندما تكون انت المولام من مان أحبك . وتحكم عليك حكم بالابتعاد وهروب من الواقع. كي لا تكون فريسة حبك مرة آخرة. الذي فى نضرها الحب الذي لا يرحم. فما دنبي أذا كان قوة حبي من جمال وأنوتك. التى لا تقاوم ولا تقهر. وأكون انا المولام وانتى السبب. فما أنتى بجوهرة كياني وقوة علواني بحبك. ألا تلوميين نفسك لأنك خلقتى جميلة. وأنوتك أفترست كياني وجبروتى وكنتى انتى ضحية افتراسك ليا.

عندما تكون انت المولام من مان أحبك . وتحكم عليك حكم بالابتعاد وهروب من الواقع. كي لا تكون فريسة حبك مرة آخرة. الذي فى نضرها الحب الذي لا يرحم. فما دنبي أذا كان قوة حبي من جمال وأنوتك. التى لا تقاوم ولا تقهر. وأكون انا المولام وانتى السبب. فما أنتى بجوهرة كياني وقوة علواني بحبك. ألا تلوميين نفسك لأنك خلقتى جميلة. وأنوتك أفترست كياني وجبروتى وكنتى انتى ضحية افتراسك ليا.

📝 عندما تكون انت المولام من مان أحبك . وتحكم عليك حكم بالابتعاد وهروب من الواقع. كي لا تكون فريسة حبك مرة آخرة.  الذي فى نضرها الحب الذي لا يرحم. فما دنبي أذا كان قوة حبي من جمال وأنوتك.  التى لا تقاوم ولا تقهر. وأكون انا المولام وانتى السبب. فما أنتى بجوهرة كياني وقوة علواني بحبك. ألا تلوميين نفسك لأنك خلقتى جميلة.  وأنوتك أفترست كياني وجبروتى وكنتى انتى ضحية افتراسك ليا.