📝 *📌 مـاهـو الـقريـن وهـل يـرافـق الـمـيـت فـيـﮯ قـبـرة ؟* ❐ للشــيخ العـلامــہ *محمـد بـن صــالح الـ؏ـثيمين* ـ رحمـہ اللّـہ تـعالـﮯ ـ *❪ ✿ ❫ السُّــــ❓ـــــؤَال*ُ : ☟ ما هو القرين ؟ وهل يرافق الميت في قبره ؟ . *❪ ✿ ❫ الجَـــ ✅ ـــوَابُ* : ☟ القرين هو شيطان مسلَّط على الإنسان بإذن الله عز وجل، يأمره بالفحشاء وينهاه عن المعروف ، كما قال عز وجل : ​‏﴿ الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَآءِ وَاللهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلاً وَاللهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴾​ ولكن إذا منّ الله سبحانه وتعالى على العبد بقلب سليم صادق متجه إلى الله عز وجل مريد للآخرة، مؤثر لها على الدنيا : فإن الله تعالى يعينه على هذا القرين حتى يعجز عن إغوائه .  ولذلك ينبغي للإنسان كلما نزغه من الشيطان نزع فليستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ، كما أمر الله ، قال الله تعالى : { وَإِمَّا يَنَزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ } . والمراد بنزغ الشيطان : أن يأمرك بترك الطاعة، أو يأمرك بفعل المعصية ، فإذا أحسست من نفسك الميل إلى ترك الطاعة : فهذا من الشيطان، أو الميل إلى فعل المعصية : فهذا من الشيطان، فبادر بالاستعاذة بالله منه : يعذك الله عز وجل .  وأما كون هذا القرين يمتد بأن يكون مع الإنسان في قبره : فلا، فالظاهر - والله أعلم - بمجرد أن يموت الإنسان يفارقه، لأن مهمته التي كان مسخراً لها قد انتهت، إذ إن « الإنسان إذا مات انقطع عمله إلاّ من ثلاث : صدقة جارية ، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له » - رواه مسلم - .  ◉ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 📚 *مجموع فتاوى ابن عثيمين( ١٧ / ٤٢٧ ، ٤٢٨)*

*📌 مـاهـو الـقريـن وهـل يـرافـق الـمـيـت فـيـﮯ قـبـرة ؟* ❐ للشــيخ العـلامــہ *محمـد بـن صــالح الـ؏ـثيمين* ـ رحمـہ اللّـہ تـعالـﮯ ـ *❪ ✿ ❫ السُّــــ❓ـــــؤَال*ُ : ☟ ما هو القرين ؟ وهل يرافق الميت في قبره ؟ . *❪ ✿ ❫ الجَـــ ✅ ـــوَابُ* : ☟ القرين هو شيطان مسلَّط على الإنسان بإذن الله عز وجل، يأمره بالفحشاء وينهاه عن المعروف ، كما قال عز وجل : ​‏﴿ الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَآءِ وَاللهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلاً وَاللهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴾​ ولكن إذا منّ الله سبحانه وتعالى على العبد بقلب سليم صادق متجه إلى الله عز وجل مريد للآخرة، مؤثر لها على الدنيا : فإن الله تعالى يعينه على هذا القرين حتى يعجز عن إغوائه .  ولذلك ينبغي للإنسان كلما نزغه من الشيطان نزع فليستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ، كما أمر الله ، قال الله تعالى : { وَإِمَّا يَنَزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ } . والمراد بنزغ الشيطان : أن يأمرك بترك الطاعة، أو يأمرك بفعل المعصية ، فإذا أحسست من نفسك الميل إلى ترك الطاعة : فهذا من الشيطان، أو الميل إلى فعل المعصية : فهذا من الشيطان، فبادر بالاستعاذة بالله منه : يعذك الله عز وجل .  وأما كون هذا القرين يمتد بأن يكون مع الإنسان في قبره : فلا، فالظاهر - والله أعلم - بمجرد أن يموت الإنسان يفارقه، لأن مهمته التي كان مسخراً لها قد انتهت، إذ إن « الإنسان إذا مات انقطع عمله إلاّ من ثلاث : صدقة جارية ، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له » - رواه مسلم - .  ◉ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 📚 *مجموع فتاوى ابن عثيمين( ١٧ / ٤٢٧ ، ٤٢٨)*

📝 *📌 مـاهـو الـقريـن وهـل يـرافـق الـمـيـت فـيـﮯ قـبـرة ؟*  ❐ للشــيخ العـلامــہ  *محمـد بـن صــالح الـ؏ـثيمين*   ـ رحمـہ اللّـہ تـعالـﮯ ـ  *❪ ✿ ❫ السُّــــ❓ـــــؤَال*ُ : ☟  ما هو القرين ؟ وهل يرافق الميت في قبره ؟ .  *❪ ✿ ❫ الجَـــ ✅ ـــوَابُ* : ☟  القرين هو شيطان مسلَّط على الإنسان بإذن الله عز وجل، يأمره بالفحشاء وينهاه عن المعروف ، كما قال عز وجل :   ​‏﴿ الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَآءِ وَاللهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلاً وَاللهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ ﴾​   ولكن إذا منّ الله سبحانه وتعالى على العبد بقلب سليم صادق متجه إلى الله عز وجل مريد للآخرة، مؤثر لها على الدنيا :   فإن الله تعالى يعينه على هذا القرين حتى يعجز عن إغوائه .   ولذلك ينبغي للإنسان كلما نزغه من الشيطان نزع فليستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ، كما أمر الله ، قال الله تعالى : { وَإِمَّا يَنَزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ } .   والمراد بنزغ الشيطان : أن يأمرك بترك الطاعة، أو يأمرك بفعل المعصية ، فإذا أحسست من نفسك الميل إلى ترك الطاعة : فهذا من الشيطان، أو الميل إلى فعل المعصية : فهذا من الشيطان، فبادر بالاستعاذة بالله منه : يعذك الله عز وجل .   وأما كون هذا القرين يمتد بأن يكون مع الإنسان في قبره : فلا، فالظاهر - والله أعلم - بمجرد أن يموت الإنسان يفارقه، لأن مهمته التي كان مسخراً لها قد انتهت، إذ إن « الإنسان إذا مات انقطع عمله إلاّ من ثلاث : صدقة جارية ، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له » - رواه مسلم - .    ◉ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 📚 *مجموع فتاوى ابن عثيمين( ١٧ / ٤٢٧ ، ٤٢٨)*