📝 @you أيها الحاقدون الداعشة السيدة عائشة تذكر زيارة ‏‎النبي لقبور البقيع!!!‏ هل يستدلّ ويثبت من الروايات فعلًا عدم جواز شدّ الرحال لغير هذه المساجد الثلاثة:‎ ‎المسجد الحرام ‏‎والمسجد النبوي والمسجد الأقصى؟ ( هنا الكلام وهذا هو ‏الاستفهام )‏ وهل يُفهم منها ويَثبت بها ما ترتّب من مصيبة كبرى وفتنة تكفيريّة قاتلة تبيح أموال وأعراض ‏وأموال ‏الناس ‏بدعوى أنّ الحديث يدلّ على حرمة زيارة القبور ومنها قبر الرسول الكريم (عليه وعلى آله الصلاة ‏والتسليم)؟ وأكتفي بذكر بعض الموارد التي تتضمن بعض الموارد الشرعيّة وغيرها تفنّد ما يستدلّ به ‏جماعة التكفير على انتهاك حرمات مقابر المسلمين وأمواتهم بل وتكفير وقتل أحيائهم‎.‎ ذكرنا أولًا وثانيًا وثالثًا ورابعًا، ‏ووصلنا إلى:المورد الثامن: زيارة قبور البقيع ‎‎التفت جيدًا، زيارة قبور أحد، وزيارة قبر آمنة، وزيارة قبا، وزيارة قبر النبي (صلّى الله عليه وآله وسلم)، ‏والآن زيارة قبور البقيع:في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها، أَنَّهَا قَالَتْ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلم - كُلَّمَا ‏كَانَ لَيْلَتُهَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلم - يَخْرُجُ مِنْ آخِرِ اللَّيْلِ إِلَى الْبَقِيعِ فَيَقُولُ: السَّلاَمُ ‏عَلَيْكُمْ دَارَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ (يخرج أين؟ إلى البقيع، يذهب أين؟ إلى القبور، إلى المقبرة) وَأَتَاكُمْ مَا تُوعَدُونَ غَدًا ‏مُؤَجَّلُونَ وَإِنَّا إِنْ شَاءَ اللَّهُ بِكُمْ لاَحِقُونَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لأَهْلِ بَقِيعِ الْغَرْقَدِ .صحيح مسلم/ الجنائز‎.‎‏( أيضًا نحن ‏نقول: السلام على أهل الديار المؤمنين من أعزّائنا، من أبنائنا، من إخواننا، من الأخيار، من ‏المظلومين، ‏من المستضعفين، من ‏المؤمنين والمسلمين ويرحم الله المستقدمين منا والمستأخرين وإنا إن شاء الله بكم اللاحقون). مقتبس من البحوث والمحاضرات العقائدية ‏‎والتاريخية للمرجع الأستاذ المحقق التي أبطل ‏من خلالها المنهج التكفيري الداعشي المارق‏ ‏‎‏في تحريم زيارة القبور وتكفير من يزورها ‎ https://c.top4top.net/p_66425umi1.png

@you أيها الحاقدون الداعشة السيدة عائشة تذكر زيارة ‏‎النبي لقبور البقيع!!!‏ هل يستدلّ ويثبت من الروايات فعلًا عدم جواز شدّ الرحال لغير هذه المساجد الثلاثة:‎ ‎المسجد الحرام ‏‎والمسجد النبوي والمسجد الأقصى؟ ( هنا الكلام وهذا هو ‏الاستفهام )‏ وهل يُفهم منها ويَثبت بها ما ترتّب من مصيبة كبرى وفتنة تكفيريّة قاتلة تبيح أموال وأعراض ‏وأموال ‏الناس ‏بدعوى أنّ الحديث يدلّ على حرمة زيارة القبور ومنها قبر الرسول الكريم (عليه وعلى آله الصلاة ‏والتسليم)؟ وأكتفي بذكر بعض الموارد التي تتضمن بعض الموارد الشرعيّة وغيرها تفنّد ما يستدلّ به ‏جماعة التكفير على انتهاك حرمات مقابر المسلمين وأمواتهم بل وتكفير وقتل أحيائهم‎.‎ ذكرنا أولًا وثانيًا وثالثًا ورابعًا، ‏ووصلنا إلى:المورد الثامن: زيارة قبور البقيع ‎‎التفت جيدًا، زيارة قبور أحد، وزيارة قبر آمنة، وزيارة قبا، وزيارة قبر النبي (صلّى الله عليه وآله وسلم)، ‏والآن زيارة قبور البقيع:في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها، أَنَّهَا قَالَتْ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلم - كُلَّمَا ‏كَانَ لَيْلَتُهَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلم - يَخْرُجُ مِنْ آخِرِ اللَّيْلِ إِلَى الْبَقِيعِ فَيَقُولُ: السَّلاَمُ ‏عَلَيْكُمْ دَارَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ (يخرج أين؟ إلى البقيع، يذهب أين؟ إلى القبور، إلى المقبرة) وَأَتَاكُمْ مَا تُوعَدُونَ غَدًا ‏مُؤَجَّلُونَ وَإِنَّا إِنْ شَاءَ اللَّهُ بِكُمْ لاَحِقُونَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لأَهْلِ بَقِيعِ الْغَرْقَدِ .صحيح مسلم/ الجنائز‎.‎‏( أيضًا نحن ‏نقول: السلام على أهل الديار المؤمنين من أعزّائنا، من أبنائنا، من إخواننا، من الأخيار، من ‏المظلومين، ‏من المستضعفين، من ‏المؤمنين والمسلمين ويرحم الله المستقدمين منا والمستأخرين وإنا إن شاء الله بكم اللاحقون). مقتبس من البحوث والمحاضرات العقائدية ‏‎والتاريخية للمرجع الأستاذ المحقق التي أبطل ‏من خلالها المنهج التكفيري الداعشي المارق‏ ‏‎‏في تحريم زيارة القبور وتكفير من يزورها ‎ https://c.top4top.net/p_66425umi1.png

📝 @you أيها الحاقدون الداعشة السيدة عائشة تذكر زيارة ‏‎النبي لقبور البقيع!!!‏ هل يستدلّ ويثبت من الروايات فعلًا عدم جواز شدّ الرحال لغير هذه المساجد الثلاثة:‎ ‎المسجد الحرام ‏‎والمسجد النبوي والمسجد الأقصى؟ ( هنا الكلام وهذا هو ‏الاستفهام )‏ وهل يُفهم منها ويَثبت بها ما ترتّب من مصيبة كبرى وفتنة تكفيريّة قاتلة تبيح أموال وأعراض ‏وأموال ‏الناس ‏بدعوى أنّ الحديث يدلّ على حرمة زيارة القبور ومنها قبر الرسول الكريم (عليه وعلى آله الصلاة ‏والتسليم)؟ وأكتفي بذكر بعض الموارد التي تتضمن بعض الموارد الشرعيّة وغيرها تفنّد ما يستدلّ به ‏جماعة التكفير على انتهاك حرمات مقابر المسلمين وأمواتهم بل وتكفير وقتل أحيائهم‎.‎ ذكرنا أولًا وثانيًا وثالثًا ورابعًا، ‏ووصلنا إلى:المورد الثامن: زيارة قبور البقيع ‎‎التفت جيدًا، زيارة قبور أحد، وزيارة قبر آمنة، وزيارة قبا، وزيارة قبر النبي (صلّى الله عليه وآله وسلم)، ‏والآن زيارة قبور البقيع:في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها، أَنَّهَا قَالَتْ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ  صلى الله عليه وآله وسلم  - كُلَّمَا ‏كَانَ لَيْلَتُهَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ   صلى الله عليه وآله وسلم  - يَخْرُجُ مِنْ آخِرِ اللَّيْلِ إِلَى الْبَقِيعِ فَيَقُولُ:  السَّلاَمُ ‏عَلَيْكُمْ دَارَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ (يخرج أين؟ إلى البقيع، يذهب أين؟ إلى القبور، إلى المقبرة) وَأَتَاكُمْ مَا تُوعَدُونَ غَدًا ‏مُؤَجَّلُونَ وَإِنَّا إِنْ شَاءَ اللَّهُ بِكُمْ لاَحِقُونَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لأَهْلِ بَقِيعِ الْغَرْقَدِ .صحيح مسلم/ الجنائز‎.‎‏( أيضًا نحن ‏نقول: السلام على أهل الديار المؤمنين من أعزّائنا، من أبنائنا، من إخواننا، من الأخيار، من ‏المظلومين، ‏من المستضعفين، من ‏المؤمنين والمسلمين ويرحم الله المستقدمين منا والمستأخرين وإنا إن شاء الله بكم اللاحقون). مقتبس من البحوث والمحاضرات العقائدية ‏‎والتاريخية للمرجع الأستاذ المحقق التي أبطل ‏من خلالها المنهج التكفيري الداعشي المارق‏ ‏‎‏في تحريم زيارة القبور وتكفير من يزورها ‎ https://c.top4top.net/p_66425umi1.png