📝 #لنحذّر_أبناءَنا_من_التغريرِ_التيميّ أئمةُ الخوارجِ يتركون المسلمين لقمةً سائغةً للفرنج !! وقَفَات مع.. تَوْحيد ابن تَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري..أسطورة (1): الله شَابٌّ أَمْرَد جَعْدٌ قَطَطٌ..صحَّحه تيمية!! ... (35): الفتنة.. رأس الكفر.. قرن الشيطان!!!: الكلام في جهات: ...الجهة السابعة: الجَهمي والمجسّم هل يتّفقان؟!! ...الأمر الرابع: الملك العادل أبو بكر بن أيوب (الأيّوبي): ... والكلام في موارد: ...المورد29 : الكامل10/(302): [ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ أَرْبَعَ عَشْرَةَ وَسِتِّمِائَة(614هـ)]: [ذِكْرُ مَدِينَةِ دِمْيَاطَ وَعَوْدِهَا إِلَى الْمُسْلِمِينَ]: قال(ابن الأثير): كَانَ مِنْ أَوَّلِ هَذِهِ الْحَادِثَةِ إِلَى آخِرِهَا أَرْبَعُ سِنِينَ غَيْرَ شَهْرٍ، وَإِنَّمَا ذَكَرْنَاهَا هَاهُنَا؛ لِأَنَّ ظُهُورَهُمْ كَانَ فِيهَا وَسُقْنَاهَا سِيَاقَةً مُتَتَابِعَةً لِيَتْلُوَ بَعْضُهَا بَعْضًا، فَنَقُولُ: 1 ... 2 ... 3ـ وَكَانَ الْمَلِكُ الْعَادِلُ أَبُو بَكْرِ بْنُ أَيُّوبَ بِمِصْرَ، فَسَارَ مِنْهَا إِلَى الشَّامِ، فَوَصَلَ إِلَى الرَّمْلَةِ، وَمِنْهَا إِلَى لُدٍّ، وَبَرَزَ الْفِرِنْجُ مَنْ عَكَّا لِيَقْصِدُوهُ، فَسَارَ الْعَادِلُ نَحْوَهُمْ، فَوَصَلَ إِلَى نَابُلُسَ عَازِمًا عَلَى أَنْ يَسْبِقَهُمْ إِلَى أَطْرَافِ الْبِلَادِ مِمَّا يَلِي عَكَّا لِيَحْمِيَهَا مِنْهُمْ، فَسَارُوا هُمْ فَسَبَقُوهُ، فَنَزَلَ عَلَى بَيْسَانَ مِنَ الْأُرْدُنِّ، 4ـ فَتَقَدَّمَ الْفِرِنْجُ إِلَيْهِ فِي شَعْبَانَ عَازِمِينَ عَلَى مُحَارَبَتِهِ لِعِلْمِهِمْ أَنَّهُ فِي قِلَّةٍ مِنَ الْعَسْكَرِ، لِأَنَّ الْعَسَاكِرَ كَانَتْ مُتَفَرِّقَةً فِي الْبِلَادِ.5ـ فَلَمَّا رَأَى الْعَادِلُ قُرْبَهُمْ مِنْهُ لَمْ يَرَ أَنْ يَلْقَاهُمْ فِي الطَّائِفَةِ الَّتِي مَعَهُ، خَوْفًا مِنْ هَزِيمَةٍ تَكُونُ عَلَيْهِ، وَكَانَ حَازِمًا، كَثِيرَ الْحَذَرِ... أقول: إذا كان واقع الأمر كما يقول هنا فلماذا حاول قبل سطرين تمجيد العادل وإلصاق مكرمة به لا أساس لها من الواقع عندما قال{ فَسَارَ الْعَادِلُ نَحْوَهُمْ، فَوَصَلَ إِلَى نَابُلُسَ عَازِمًا عَلَى أَنْ يَسْبِقَهُمْ إِلَى أَطْرَافِ الْبِلَادِ مِمَّا يَلِي عَكَّا لِيَحْمِيَهَا مِنْهُمْ} فكيف يحميها من الفرنج وهو يَجْبُنُ عن ملاقاتهم خوفًا من الهزيمة ؟! بل فرّ منهم نحو دمشق فترك بَيْسان وما فيها من ذخائر وترك المسلمين فيها لقمة سائغة للفرنج، فاحتلّوا بيسان وغيرها فقتلوا المسلمين وسبوا النساء والأطفال وخرّبوا البلاد ودمّروها، فلم ينجُ إلّا القليل من الناس، وهذا قبس آخر من أقباس شجاعة وعدالة وفتوحات الملك العادل ((العادل جدًا))، بمقياس ابن تيميّة ومنهجه؟! مقتبس من المحاضرة {32} من #بحث : وقفات مع.... #توحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوري #بحوث : تحليل موضوعي في #العقائد و #التاريخ_الإسلامي #للمرجع_الأستاذ_المهندس 9 رجب الأصب 1438 هـ 7_4_2017م https://c.top4top.net/p_58225pde2.jpg -

#لنحذّر_أبناءَنا_من_التغريرِ_التيميّ أئمةُ الخوارجِ يتركون المسلمين لقمةً سائغةً للفرنج !! وقَفَات مع.. تَوْحيد ابن تَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري..أسطورة (1): الله شَابٌّ أَمْرَد جَعْدٌ قَطَطٌ..صحَّحه تيمية!! ... (35): الفتنة.. رأس الكفر.. قرن الشيطان!!!: الكلام في جهات: ...الجهة السابعة: الجَهمي والمجسّم هل يتّفقان؟!! ...الأمر الرابع: الملك العادل أبو بكر بن أيوب (الأيّوبي): ... والكلام في موارد: ...المورد29 : الكامل10/(302): [ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ أَرْبَعَ عَشْرَةَ وَسِتِّمِائَة(614هـ)]: [ذِكْرُ مَدِينَةِ دِمْيَاطَ وَعَوْدِهَا إِلَى الْمُسْلِمِينَ]: قال(ابن الأثير): كَانَ مِنْ أَوَّلِ هَذِهِ الْحَادِثَةِ إِلَى آخِرِهَا أَرْبَعُ سِنِينَ غَيْرَ شَهْرٍ، وَإِنَّمَا ذَكَرْنَاهَا هَاهُنَا؛ لِأَنَّ ظُهُورَهُمْ كَانَ فِيهَا وَسُقْنَاهَا سِيَاقَةً مُتَتَابِعَةً لِيَتْلُوَ بَعْضُهَا بَعْضًا، فَنَقُولُ: 1 ... 2 ... 3ـ وَكَانَ الْمَلِكُ الْعَادِلُ أَبُو بَكْرِ بْنُ أَيُّوبَ بِمِصْرَ، فَسَارَ مِنْهَا إِلَى الشَّامِ، فَوَصَلَ إِلَى الرَّمْلَةِ، وَمِنْهَا إِلَى لُدٍّ، وَبَرَزَ الْفِرِنْجُ مَنْ عَكَّا لِيَقْصِدُوهُ، فَسَارَ الْعَادِلُ نَحْوَهُمْ، فَوَصَلَ إِلَى نَابُلُسَ عَازِمًا عَلَى أَنْ يَسْبِقَهُمْ إِلَى أَطْرَافِ الْبِلَادِ مِمَّا يَلِي عَكَّا لِيَحْمِيَهَا مِنْهُمْ، فَسَارُوا هُمْ فَسَبَقُوهُ، فَنَزَلَ عَلَى بَيْسَانَ مِنَ الْأُرْدُنِّ، 4ـ فَتَقَدَّمَ الْفِرِنْجُ إِلَيْهِ فِي شَعْبَانَ عَازِمِينَ عَلَى مُحَارَبَتِهِ لِعِلْمِهِمْ أَنَّهُ فِي قِلَّةٍ مِنَ الْعَسْكَرِ، لِأَنَّ الْعَسَاكِرَ كَانَتْ مُتَفَرِّقَةً فِي الْبِلَادِ.5ـ فَلَمَّا رَأَى الْعَادِلُ قُرْبَهُمْ مِنْهُ لَمْ يَرَ أَنْ يَلْقَاهُمْ فِي الطَّائِفَةِ الَّتِي مَعَهُ، خَوْفًا مِنْ هَزِيمَةٍ تَكُونُ عَلَيْهِ، وَكَانَ حَازِمًا، كَثِيرَ الْحَذَرِ... أقول: إذا كان واقع الأمر كما يقول هنا فلماذا حاول قبل سطرين تمجيد العادل وإلصاق مكرمة به لا أساس لها من الواقع عندما قال{ فَسَارَ الْعَادِلُ نَحْوَهُمْ، فَوَصَلَ إِلَى نَابُلُسَ عَازِمًا عَلَى أَنْ يَسْبِقَهُمْ إِلَى أَطْرَافِ الْبِلَادِ مِمَّا يَلِي عَكَّا لِيَحْمِيَهَا مِنْهُمْ} فكيف يحميها من الفرنج وهو يَجْبُنُ عن ملاقاتهم خوفًا من الهزيمة ؟! بل فرّ منهم نحو دمشق فترك بَيْسان وما فيها من ذخائر وترك المسلمين فيها لقمة سائغة للفرنج، فاحتلّوا بيسان وغيرها فقتلوا المسلمين وسبوا النساء والأطفال وخرّبوا البلاد ودمّروها، فلم ينجُ إلّا القليل من الناس، وهذا قبس آخر من أقباس شجاعة وعدالة وفتوحات الملك العادل ((العادل جدًا))، بمقياس ابن تيميّة ومنهجه؟! مقتبس من المحاضرة {32} من #بحث : وقفات مع.... #توحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوري #بحوث : تحليل موضوعي في #العقائد و #التاريخ_الإسلامي #للمرجع_الأستاذ_المهندس 9 رجب الأصب 1438 هـ 7_4_2017م https://c.top4top.net/p_58225pde2.jpg -

بحث,بحوث,وقفات,توحيد_التيمية_الجسمي_الأسطوري,العقائد,توحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوري,التاريخ_الإسلامي,الصرخي,توحيد,التفكير_ضد_التكفير_التيمي,الصرخي_الحسني,البث_المباشر,حملة_محو_التيمية,التيمية_والإسلام_خطان_لا_يلتقيان,عيدنا_ودحر_التيمية_هدفنا,ابن_ملجم_أموي_داعشي,التيمية_أساس_الإرهاب,حملة_ابن_تيمية_أصل_التكفير_والإرهاب,التيمية_امتداد_لعقائد_فاسدة,التيمية_لايمتون_للإسلام_بصلة,على_نهج_التيمية_سار_الدواعش,التيمية_أساس_الفساد_والإفساد,وقفات_مع,التيمية_لارجعة_لهم_فكرا_وواقعا,التيمية_داء_عضال_قضي_عليه,بسواعد_الابطال_تتحرر_الموصل_من_دنس_التيمية,الدواعش_نسخ_زمنية_للتيمية,التيمية_فكر_ليس_إسلاميا,عصر_الظهور,عهد_الرسول,الدولة,توحيد_ابن_التيمية_الجسمي_الأسطوري,توحيد_التيمية_إلحاد_وكفر,الصحابة,الخلفاء_الراشدين,أئمة,الخليفة_عثمان,خط_الصحابة,عذرا_ياالله_جسموك_التيمية,البث,الغزاة,الإسلام,إيران,الطائفيون,أذربيجان,لنحذر_أبناءنا_من_التغرير_التيمي,المباشر,التكفير_منهج_متأصل_لدى_التيمية,التيمية_يكفرون_مذاهب_المسلمين,لنحارب_بالفكر_المنهج_التيمي,قرن_الشيطان,حملة_بالفكر_نقضي_على_أصل_التكفير,أيها_المثقفون_احذروا_النهج_التيمي,الفكر_والاعتدال_قصما_ظهر_التيمية,التيمية_خوارج_حقيقة_كشفها_المحقق,وانتصرت_الثورة_الفكرية_على_الدواعش,الإرهاب,البلاد_الإسلامية,البلدان_الإسلامية,التيمية_ليسوا_سنة,الفكر_النير_يهلك_التيمية,post1049433625,post1049433629,عاجل,التيمية_فكرهم_كبيت_العنكبوت,ابن_تيمية_مكفر_بامتياز,أيها_الشباب_المسلم_احذروا_التيمية,السيد,الدولة_المارقة,الدواعش_كرهوا_الناس_بالإسلام,التاريخ_الاسلامي,سلسلة_محاضرات,الحسني

📝 #لنحذّر_أبناءَنا_من_التغريرِ_التيميّ أئمةُ الخوارجِ يتركون المسلمين لقمةً سائغةً للفرنج !! وقَفَات مع.. تَوْحيد ابن تَيْمِيّة الجِسْمي الأسطُوري..أسطورة (1): الله شَابٌّ أَمْرَد جَعْدٌ قَطَطٌ..صحَّحه تيمية!! ... (35): الفتنة.. رأس الكفر.. قرن الشيطان!!!: الكلام في جهات: ...الجهة السابعة: الجَهمي والمجسّم هل يتّفقان؟!! ...الأمر الرابع: الملك العادل أبو بكر بن أيوب (الأيّوبي): ... والكلام في موارد: ...المورد29 : الكامل10/(302): [ثُمَّ دَخَلَتْ سَنَةُ أَرْبَعَ عَشْرَةَ وَسِتِّمِائَة(614هـ)]: [ذِكْرُ مَدِينَةِ دِمْيَاطَ وَعَوْدِهَا إِلَى الْمُسْلِمِينَ]: قال(ابن الأثير): كَانَ مِنْ أَوَّلِ هَذِهِ الْحَادِثَةِ إِلَى آخِرِهَا أَرْبَعُ سِنِينَ غَيْرَ شَهْرٍ، وَإِنَّمَا ذَكَرْنَاهَا هَاهُنَا؛ لِأَنَّ ظُهُورَهُمْ كَانَ فِيهَا وَسُقْنَاهَا سِيَاقَةً مُتَتَابِعَةً لِيَتْلُوَ بَعْضُهَا بَعْضًا، فَنَقُولُ: 1 ... 2 ... 3ـ وَكَانَ الْمَلِكُ الْعَادِلُ أَبُو بَكْرِ بْنُ أَيُّوبَ بِمِصْرَ، فَسَارَ مِنْهَا إِلَى الشَّامِ، فَوَصَلَ إِلَى الرَّمْلَةِ، وَمِنْهَا إِلَى لُدٍّ، وَبَرَزَ الْفِرِنْجُ مَنْ عَكَّا لِيَقْصِدُوهُ، فَسَارَ الْعَادِلُ نَحْوَهُمْ، فَوَصَلَ إِلَى نَابُلُسَ عَازِمًا عَلَى أَنْ يَسْبِقَهُمْ إِلَى أَطْرَافِ الْبِلَادِ مِمَّا يَلِي عَكَّا لِيَحْمِيَهَا مِنْهُمْ، فَسَارُوا هُمْ فَسَبَقُوهُ، فَنَزَلَ عَلَى بَيْسَانَ مِنَ الْأُرْدُنِّ، 4ـ فَتَقَدَّمَ الْفِرِنْجُ إِلَيْهِ فِي شَعْبَانَ عَازِمِينَ عَلَى مُحَارَبَتِهِ لِعِلْمِهِمْ أَنَّهُ فِي قِلَّةٍ مِنَ الْعَسْكَرِ، لِأَنَّ الْعَسَاكِرَ كَانَتْ مُتَفَرِّقَةً فِي الْبِلَادِ.5ـ فَلَمَّا رَأَى الْعَادِلُ قُرْبَهُمْ مِنْهُ لَمْ يَرَ أَنْ يَلْقَاهُمْ فِي الطَّائِفَةِ الَّتِي مَعَهُ، خَوْفًا مِنْ هَزِيمَةٍ تَكُونُ عَلَيْهِ، وَكَانَ حَازِمًا، كَثِيرَ الْحَذَرِ... أقول: إذا كان واقع الأمر كما يقول هنا فلماذا حاول قبل سطرين تمجيد العادل وإلصاق مكرمة به لا أساس لها من الواقع عندما قال{ فَسَارَ الْعَادِلُ نَحْوَهُمْ، فَوَصَلَ إِلَى نَابُلُسَ عَازِمًا عَلَى أَنْ يَسْبِقَهُمْ إِلَى أَطْرَافِ الْبِلَادِ مِمَّا يَلِي عَكَّا لِيَحْمِيَهَا مِنْهُمْ} فكيف يحميها من الفرنج وهو يَجْبُنُ عن ملاقاتهم خوفًا من الهزيمة ؟! بل فرّ منهم نحو دمشق فترك بَيْسان وما فيها من ذخائر وترك المسلمين فيها لقمة سائغة للفرنج، فاحتلّوا بيسان وغيرها فقتلوا المسلمين وسبوا النساء والأطفال وخرّبوا البلاد ودمّروها، فلم ينجُ إلّا القليل من الناس، وهذا قبس آخر من أقباس شجاعة وعدالة وفتوحات الملك العادل ((العادل جدًا))، بمقياس ابن تيميّة ومنهجه؟! مقتبس من المحاضرة {32} من #بحث :   وقفات مع.... #توحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوري  #بحوث : تحليل موضوعي في #العقائد و #التاريخ_الإسلامي #للمرجع_الأستاذ_المهندس 9 رجب الأصب 1438 هـ 7_4_2017م https://c.top4top.net/p_58225pde2.jpg - بحثبحوثوقفاتتوحيد_التيمية_الجسمي_الأسطوريالعقائدتوحيد_ابن_تيمية_الجسمي_الأسطوريالتاريخ_الإسلاميالصرخيتوحيدالتفكير_ضد_التكفير_التيميالصرخي_الحسنيالبث_المباشرحملة_محو_التيميةالتيمية_والإسلام_خطان_لا_يلتقيانعيدنا_ودحر_التيمية_هدفناابن_ملجم_أموي_داعشيالتيمية_أساس_الإرهابحملة_ابن_تيمية_أصل_التكفير_والإرهابالتيمية_امتداد_لعقائد_فاسدةالتيمية_لايمتون_للإسلام_بصلةعلى_نهج_التيمية_سار_الدواعشالتيمية_أساس_الفساد_والإفسادوقفات_معالتيمية_لارجعة_لهم_فكرا_وواقعاالتيمية_داء_عضال_قضي_عليهبسواعد_الابطال_تتحرر_الموصل_من_دنس_التيميةالدواعش_نسخ_زمنية_للتيميةالتيمية_فكر_ليس_إسلامياعصر_الظهورعهد_الرسولالدولةتوحيد_ابن_التيمية_الجسمي_الأسطوريتوحيد_التيمية_إلحاد_وكفرالصحابةالخلفاء_الراشدينأئمةالخليفة_عثمانخط_الصحابةعذرا_ياالله_جسموك_التيميةالبثالغزاةالإسلامإيرانالطائفيونأذربيجانلنحذر_أبناءنا_من_التغرير_التيميالمباشرالتكفير_منهج_متأصل_لدى_التيميةالتيمية_يكفرون_مذاهب_المسلمينلنحارب_بالفكر_المنهج_التيميقرن_الشيطانحملة_بالفكر_نقضي_على_أصل_التكفيرأيها_المثقفون_احذروا_النهج_التيميالفكر_والاعتدال_قصما_ظهر_التيميةالتيمية_خوارج_حقيقة_كشفها_المحققوانتصرت_الثورة_الفكرية_على_الدواعشالإرهابالبلاد_الإسلاميةالبلدان_الإسلاميةالتيمية_ليسوا_سنةالفكر_النير_يهلك_التيميةpost1049433625post1049433629عاجلالتيمية_فكرهم_كبيت_العنكبوتابن_تيمية_مكفر_بامتيازأيها_الشباب_المسلم_احذروا_التيميةالسيدالدولة_المارقةالدواعش_كرهوا_الناس_بالإسلامالتاريخ_الاسلاميسلسلة_محاضراتالحسني