📷 مولاتي ‏تضيع الكلمات مني تتجمد العبارات على شفتي تتغير دورة الليل والنهار تتفتح في الخمائل الأزهار تتلون أجفان الصباح وجودك في حياتي هو الأمان حين احببتك آمنت بشيء واحد هو أن لا حبيبة بعدك أكتُب عَنك دآئِماً ولكِن لآ أستطيع أن أُخبِرَهُم مَن أنتي مولاتي إعذريني سيدتي ... إعذريني عندما يعتريني .. الجنون .. وأركض إليك حين يومض .. طيفك بين الغيوم .. وأكتب أسمك فوق الرمال .. وأحفر حرفا وأرسم قلبا .. وسهما ينال منه .. وورد مخضب بالدماء ... وأحفر فوقه عشقتك... سيدتي .. وأحضن رسمي حد البكاء .. وأردد أسمك بصوت عال  .. عشقتك سيدتي ... قد رشفت برد ريقها يوما .. من بين طيات الشفاه ... لتطفيء لهيب الجمر في .. حنايا الفؤاد ... وناح حمام الهوي علي ... نهديها شوقا .. فأبكي الغمام في.. مقلتي ... وفاح من نهديها عبقا ... يحاكي ورد الخزامي ... ولم أكن يوما جبانا ... لأتركها تموت شوقا ... وحلوق الجفاف فيني ... تمزق فمي ... فألبستها ثوب الإشتياق ... وطرزته بزخارف من القبل .. فعزفت لحنا يطربني.... يغاذلني .. فما بقي فيني غير الشوق .. أحمل .. فلا الموت أخشاه وأنتي .. موثوقة علي خصري .. فالليلة الليلة اللحظة منها .. تغني عن العمر ... فيا حرفي المجنون بعشقها ... كن لها رسالة تنطق عن هواي .. واهدني من روعة الجنون ... واحكي لها ظمأي من عروق .. الندي في جيدها .. واحمل الورد لها رمزا عن .. النيران العالقة في أضلعي .. وأقرأ لها رسالتي عن صبابتي .. الصادقة .. وحين تلقي بذاك الجمال .. فوق فراشها .. إذهب إلى ذلك الخافق بين .. الضلوع ... ودغدغ بأناملك أغصان...... إحساسها ... وأسكب العطر علي جسمها .. وقبل في السر بيني وبينك .. صحن خديها .. وأرتشف من نهر شفتاها .... خمرا نعتقها .. وأجعل الآحداق تملأ الكأس .. من حسنها ... فإليك روحي ياشقيقة الروح ... طائرة مابين شذاك ونبضي .. الحائر ... مازلت عاشقا فيك سيدتي نشأت بدير.                                    وعطر أنفاسك كالمسك

مولاتي ‏تضيع الكلمات مني تتجمد العبارات على شفتي تتغير دورة الليل والنهار تتفتح في الخمائل الأزهار تتلون أجفان الصباح وجودك في حياتي هو الأمان حين احببتك آمنت بشيء واحد هو أن لا حبيبة بعدك أكتُب عَنك دآئِماً ولكِن لآ أستطيع أن أُخبِرَهُم مَن أنتي مولاتي إعذريني سيدتي ... إعذريني عندما يعتريني .. الجنون .. وأركض إليك حين يومض .. طيفك بين الغيوم .. وأكتب أسمك فوق الرمال .. وأحفر حرفا وأرسم قلبا .. وسهما ينال منه .. وورد مخضب بالدماء ... وأحفر فوقه عشقتك... سيدتي .. وأحضن رسمي حد البكاء .. وأردد أسمك بصوت عال  .. عشقتك سيدتي ... قد رشفت برد ريقها يوما .. من بين طيات الشفاه ... لتطفيء لهيب الجمر في .. حنايا الفؤاد ... وناح حمام الهوي علي ... نهديها شوقا .. فأبكي الغمام في.. مقلتي ... وفاح من نهديها عبقا ... يحاكي ورد الخزامي ... ولم أكن يوما جبانا ... لأتركها تموت شوقا ... وحلوق الجفاف فيني ... تمزق فمي ... فألبستها ثوب الإشتياق ... وطرزته بزخارف من القبل .. فعزفت لحنا يطربني.... يغاذلني .. فما بقي فيني غير الشوق .. أحمل .. فلا الموت أخشاه وأنتي .. موثوقة علي خصري .. فالليلة الليلة اللحظة منها .. تغني عن العمر ... فيا حرفي المجنون بعشقها ... كن لها رسالة تنطق عن هواي .. واهدني من روعة الجنون ... واحكي لها ظمأي من عروق .. الندي في جيدها .. واحمل الورد لها رمزا عن .. النيران العالقة في أضلعي .. وأقرأ لها رسالتي عن صبابتي .. الصادقة .. وحين تلقي بذاك الجمال .. فوق فراشها .. إذهب إلى ذلك الخافق بين .. الضلوع ... ودغدغ بأناملك أغصان...... إحساسها ... وأسكب العطر علي جسمها .. وقبل في السر بيني وبينك .. صحن خديها .. وأرتشف من نهر شفتاها .... خمرا نعتقها .. وأجعل الآحداق تملأ الكأس .. من حسنها ... فإليك روحي ياشقيقة الروح ... طائرة مابين شذاك ونبضي .. الحائر ... مازلت عاشقا فيك سيدتي نشأت بدير.                                    وعطر أنفاسك كالمسك

📷 مولاتي ‏تضيع الكلمات مني   تتجمد العبارات على شفتي   تتغير دورة الليل والنهار   تتفتح في الخمائل الأزهار   تتلون أجفان الصباح   وجودك في حياتي هو الأمان   حين احببتك آمنت   بشيء واحد   هو أن لا حبيبة بعدك   أكتُب عَنك دآئِماً ولكِن   لآ أستطيع أن أُخبِرَهُم مَن أنتي   مولاتي إعذريني سيدتي ...   إعذريني عندما يعتريني ..   الجنون ..   وأركض إليك حين يومض ..   طيفك بين الغيوم ..   وأكتب أسمك فوق الرمال ..   وأحفر حرفا وأرسم قلبا ..   وسهما ينال منه ..   وورد مخضب بالدماء ...   وأحفر فوقه عشقتك...   سيدتي ..   وأحضن رسمي حد البكاء ..   وأردد أسمك بصوت عال  ..   عشقتك سيدتي ...   قد رشفت برد ريقها يوما ..   من بين طيات الشفاه ...   لتطفيء لهيب الجمر في ..   حنايا الفؤاد ...   وناح حمام الهوي علي ...   نهديها شوقا ..   فأبكي الغمام في..   مقلتي ...   وفاح من نهديها عبقا ...   يحاكي ورد الخزامي ...   ولم أكن يوما جبانا ...   لأتركها تموت شوقا ...   وحلوق الجفاف فيني ...   تمزق فمي ...   فألبستها ثوب الإشتياق ...   وطرزته بزخارف من القبل ..   فعزفت لحنا يطربني....   يغاذلني ..   فما بقي فيني غير الشوق ..   أحمل ..   فلا الموت أخشاه وأنتي ..   موثوقة علي خصري ..   فالليلة الليلة اللحظة منها ..   تغني عن العمر ...   فيا حرفي المجنون بعشقها ...   كن لها رسالة تنطق عن هواي ..   واهدني من روعة الجنون ...   واحكي لها ظمأي من عروق ..   الندي في جيدها ..   واحمل الورد لها رمزا عن ..   النيران العالقة في أضلعي ..   وأقرأ لها رسالتي عن صبابتي ..   الصادقة ..   وحين تلقي بذاك الجمال ..   فوق فراشها ..   إذهب إلى ذلك الخافق بين ..   الضلوع ...   ودغدغ بأناملك أغصان......   إحساسها ...   وأسكب العطر علي جسمها ..   وقبل في السر بيني وبينك ..   صحن خديها ..   وأرتشف من نهر شفتاها ....   خمرا نعتقها ..   وأجعل الآحداق تملأ الكأس ..   من حسنها ...   فإليك روحي ياشقيقة الروح ...   طائرة مابين شذاك ونبضي ..   الحائر ...  مازلت عاشقا فيك سيدتي     نشأت بدير.                                    وعطر أنفاسك كالمسك

Amera Katab جميل همسك غلا،،

Samia Taha وما اشتياقي الا ليك يا نبض الفؤاد

Samia Taha الله لا يحرمني من حرفك الراقي

Samia Taha

Samia Taha الله الله الله وما اجمل من احساسك الا بارووووع همس لقلبك ┄┉┉»̶̥❀»̶̥🌷️»̶̥❀»̶̥┉┉┄┄
مساء الــــــوٌرد. 🐦🌼 ┄┄┄┉┉»̶̥❀»̶̥🌷️»̶̥❀»̶̥┉┉┄┄┄
المساء معـكم يحمل أنـــواراًً
مُتَـــألِّقَة🐦🌼 ┄┄┄┉┉»̶̥❀»̶̥🌷️»̶̥❀»̶̥┉┉┄┄┉
»̶̥

Amera KatabAmera KatabSamia TahaSamia TahaSamia TahaSamia TahaSamia TahaSamia TahaSamia TahaSamia Tahanextback