#وممدود

شاب عمره ميجاوز الـ 16 سنه شالته الغيره وراح يدافع عن وطنه أمه حاولت تمنعه وليدي بعدك زغير اخوتك بالجبهة يكفون ويوفون حاولت حاولت مگدرت تمنعه راح الولد للجبها بعد ايام اجه الولد بتابوب ونزلوا بـ بيت أهله وچانت أمه اول المستقبلين فـ گعدت يم الـ تابوت اتحاچي #ابنها على گـبـرك اشـيـلـك رايـده بـ كـاروك بحيث وي الـ دمع توگع عليك #خـدود انـا اول أمس ضميت احس الـ گماط ولحد هسه بـ أذاني مبارك #الـ مولود تجي مگمط الي ، ومتگمط من اتموت بـعـد وكـت بـ چفن مـتگمط #ومـمـدود الأبيض مـو الك ردته الـ عروسك ثـوب مـاردت انـه الـبس گـبـل زفـتـك #سود بـعـد شـواربك مـا خطت على شفـاك الـ بعمرك تـرى مـايُـعـرف #الـ بارود نطاقك بي كبر مـو گده خصرك چان ويـتـلاگـن چفوفك بلـ مخوصر #عــود من اگابل صورتك و اگعد أنعي عليك أضيع هـيبة الـ گضه الـ عمر #رادود طــولـك والـ خـلـگ مـتواردات هـــواي طول خلگي وتناوش اخـر #الـ عنگود تُذكـر مـن فتت مـن عـيـن الـ حديثات لحد هسه و جـفـنهـن يمه #مامسدود والله أذب عـطـرها و كـل نـده لـ بـروح لوـن ريـة بـ صدرها وشمتك #لـ ورود و دمك چـي خفيف طـار مـن طَيحوك أثـر دمــــك لـذلـك مـا لـگـو #مـوجـود يـ رافــع رأس أبُــوك ورأس ام بــيــك زغِـيـر انـتَ و تعادل بلـ ملاگه #حيود أعـرفـك ملگه كلك مگفى ماضل بـيـك ولـو ربـعـك نشامى و مـاعليهم #زود يـ رافـع روسـنـا إيـذل الـ نهر ملگاهـ يرفع راْسه يمه لـ يشرب من #الـ جود

وممدود

#وممدود الابنهاخدودسود