#آلسلام_عليكم_ورحمةالله

💬 #آلســـلام_عليكم_ورحمـةاللـــــه [ 📖 #وقـولـــوا_للنــاس_حُسنـــاً ] #الكلمـــة الطيبـــة، هداية اللـــه وفضلـــه لعبـــاده ﴿ وَهـــُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقـــَوْلِ ﴾ #الحـــج: 24 #وهي رسالـــة المرسلين، وسمـــة المؤمنين، دعا إليهـــا رب العالمين في كتابه الكريم فقـــال: ﴿ #وَقـــُلْ_لِعِبَـــادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطـــَانَ يَنْـزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطـــَانَ كَانَ لِلإِنْســـَانِ عَدُوًّا مُبِينـــاً ﴾ #الإســــــراء: 53 #إن_القـــرآن_الكريـــم بيّن لنـــا أهمية الكلمـــة الطيبة وعظيم أثرهـــا واستمرار خيرهـــا، وبين خطورة الكلمة الخبيثة وجسيم ضررها وضرورة اجتثاثهـــا #يقـــول جـــل جلالـــه: ﴿ أَلَـــمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللّـــهُ مَثَلاً كَلِمـــَةً طَيِّبَـــةً كَشَجَرةٍ طَيِّبـــَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمـــَاء⚙تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَـــا وَيَضْرِبُ اللّـــهُ الأَمْثـــَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُـــمْ يَتَذَكَّرُونَ⚙وَمَثـــلُ كَلِمَـــةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِن فَوْقِ الأَرْضِ مَا لَـــهَا مِن قَرَارٍ ﴾ #إبراهيـــم: 24 -25 -26 #يقـــول ابن القيـــم رحمـــه اللـــه { #شَبـــّه_اللـــه سبحانه الكلمـــة الطيبة< #كلمـــةالتوحيـــد > #بالشجرة الطيبـــة لأن الكلمة الطيبـــة تثمر العمل الصـــالح، والشجرة تثمر الثمر النافـــع} #الكلمـــة الطيبة هي حيـــاة القلب #وهي روح العمل الصـــالح فـــإذا رسخت في قلب المؤمن وانصبغ بهـــا ﴿ #صِبْغَـــةَاللَّـــهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّـــهِ صِبْغَـــةًوَنَحْنُ لَـــهُ عـــَابِدُونَ ﴾ #البقـــرة: 138 #وواطـــأ قلبُـــه لسانـــَه، وانقادت جميعُ أركانـــه وجوارحـــه، فلا ريب أن هذه الكلمـــة تؤتي العمل المتقبَّل ﴿ #إِلَيْـــهِ_يَصْعَدُ_الْكَلِـــمُ_الطَّيِّبُ وَالْعَمَـــلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُـــهُ ﴾ #فاطـــر: 10 #والكلمـــة الطيبة هي كلمـــة الحق ثابتـــة الجذور #سامقـــة الفروع لا تُزعزعها أعاصير البـــاطل ولا تحطِّمهـــا معاول الهدم والطغيـــان تقارع الكلمـــةُ الطيبةُ كلمةَ الباطل فتجتثّهـــا فلا قرار لها ولا بقـــاء، لا بل ﴿ #يَقْذِفُ_بِالْحـــَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُـــهُ فـــَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ ﴾ #الأنبيـــاء: 18 #الكلمـــة الطيبة حيَّةٌ نابضـــة، لا تموت ولا تذوي، لأن بذورهـــا تنبت في النفوس المؤمنـــة الثابتـــة على الإيمان، المتجددة بتجدد الأجيال، التي تعرف حقيقة وجودهـــا ومعالم طريقهـــا، والتي بهـــا ﴿ #يُثَبِّتُ_اللَّـــهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقـــَوْل ِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللـــَّهُ الظَّالِمِينَ﴾ #إبراهيـــم: 27 #رسول اللـــه صلى اللـــه عليـــه وسلم هو المثـــل الأعلى لأمتـــه #لـــم يكن فظـــاً غليظـــاً، بل كان سهلاً سمحـــاً، لينـــاً، دائـــم البشر، يواجـــه الناس بابتسامـــة حلـــوة، ويبادرهـــم بالسلام والتحيـــة والمصافحـــة وحسن المحادثـــة علَّمنـــا أدب التخـــاطب وعفـــة اللســـان فقال صلى اللـــه عليـــه وسلـــم: { ليـــس المؤمـــن بالطعـــان ولا اللعـــان ولا الفاحـــش ولا البـــذيء} رواه ابن الحاكم في المستدرك على الصحيحين وعلمـــاً بأن الكلمـــة الطيبـــة صدقـــة كما قال نبيُّنـــا صلى اللـــه عليه وسلم في الحديث المتفق عليـــه، وأنهـــا تحجب المؤمن من النار؛ ففي حديث عمر بن حاتـــم رضي الله عنـــه: قال رسول اللـــه صلى الله عليه وسلـــم في الحديث المتفق عليـــه: { اتّقـــواالنـــار ولو بشق تمرة فـــإن لـــم تجدوا فبكلمـــة طيبـــة} رواه أحمـــد في مسنده وأن الكلمة الطيبة شعبة من شعب الإيمان؛ عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: {من كان يؤمن باللـــه واليـــوم الآخـــر فليقـــل خيـــراً أو ليصمت} متفق عليـــه وبالكلمـــة الطيبـــة تتحقق المغفـــرةلقولـــه صلى الله عليه وسلم: { إن من موجبـــات المغفرة بذل الســـلام وحسن الكـــلام} رواه الطبراني #بل إن الكلمـــة الطيبة سبب في دخول الجنـــة؛ فعن أبي مالك الأشعري رضي اللـــه عنـــه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: { في الجنـــة غرفـــة يرى ظاهرهـــا من باطنهـــا وباطنهـــا من ظاهرهـــا لمـــن ألان الكـــلام أطعـــم الطعام بات للـــه قائمـــاً والناس نيـــام } رواه أحمـــد في مسنده والكلمــــــة أيتهـــا الأخت المسلمـــة والأخ المسلـــم معيـــار سعادة الإنســـان أو شقائـــه فبكلمـــة ينـــال العبد رضوان اللـــه فيرفعه بهـــا إلى أعلى الدرجــــــات وبكلمـــة يسخط اللـــه عليـــه فيهوي بهـــا إلى أسفـــل الدركات ففي الصحيحين عن حديث أبي هريرة رضي اللـــه عنـــه أنـــه قـــال: { إن العبـــد ليتكلم بالكلمـــة من رضوان اللـــه لا يلقي لـــها بالاً يرفعـــه اللـــه بهـــا درجات وإن العبد ليتكلم بالكلمـــة من سخط اللـــه لا يلقي لها بالاً يهوي بهـــا في جهنـــم } فكـــم من كلمة طيبـــة كتب اللـــه بها الرضوان: *#تدفـــع عن مسلـــم أذى أو تنصر مظلومـــاً أو تفرِّج كُربـــة أو تعلّم جاهـــلاً أو تذكّر غافـــلاً أو تهدي ضـــالاً أو ترأب صدعـــاً أو تطفئ فتنـــة؟! وكم من مشـــاكل حُلّت وكم من صـــِلات قَوِيَت وكم من خصومـــات زالت بكلمـــة طيبـــة؟! وكم من كلمـــة خبيثة مزقت بين القلـــوب، وفرقت بين الصفوف، وزرعت الأحقـــاد والضغـــائن في النفوس وخربت كثيـــراً من البيـــوت؟ فمن ألجم لسانـــه بلجـــام الإيمـــان وعطّره بطيب الأقـــوال قـــاده الرحمن إلى الرضوان وأعـــالي الجنــــــان ومن لطَّخَ لسانـــه بقبح الكلام من زور وفُحش وكَذِب وبهتـــان هوى به الشيطـــان إلى دركات النار {وهـــل يكب الناس في النـــار على وجوههم أو على منـــاخرهم إلا حصائـــد ألسنتهـــم؟! رواه أحمـــدوالترمذي وابن ماجـــه الســـلف الصالـــح والمؤمنون الصادقون الصالحون كانوا يتعهدون ألسنتهـــم ويحرصون على انتقـــاء كلماتهم وألفاظهم فعاشـــوا أتقيـــاء أنقيـــاء أصفيـــاء وسعـــداء. فهـــذا الأحنف، ابن قيس يخاصمـــه رجل فيقول لـــه: لئن قلت واحـــدة لتسمعن عشـــراً، فيقول لـــه الأحنف: لكنك واللـــه لو قلت عشـــراً ما سمعت واحـــدة يقـــول وهب بن منبـــه: ثـــلاث من كُنّ فيـــه أصاب البـــر: سخـــاوة النفس *والصبـــر على الأذى وطيـــب الكـــلام إن الكـــلام الليّن يغسل الضغـــائن المستكنّة في النفوس، ويحول العدو اللدود إلى حميم ودود مرّ يهودي يجر وراءه كلبـــاً بإبراهيم بن أدهـــم فأراد أن يستفزه فقـــال لـــه: يـــا إبراهيم أَلِحَْيتـــك أطهـــر من ذَنَب هـــذا الكلب أم ذنبـــه أطهر منهـــا؟ فرد عليـــه إبراهيـــم بهدوء المؤمن وأدبـــه وقوة حجتـــه: إن كانت لِحْيتي في الجنــــــة فهي أطهر من ذَنَب كلبـــك، وإن كانت في النـــار لذنب كلبك أطهر منهـــا..* فمـــا كان من اليهودي إلا أن قـــال: دينٌ يأمر بهذه الأخـــلاق حريّ بي أن أتّبعـــه، ونطق الشهـــادتين ...!!! أخواتي وإخوتي: البِـــرَ شيء هيـــِّن: وجـــه طليق وكـــلام ليِّن فلنرطِّب ألسنتنـــا بالكلمـــة الطيبة التي تزيل الجفـــاء وتذهب البغضـــاء والشحنـــاء وتدخل إلى النفوس السرور والهنـــاء والمحبـــة والمـــودّة والوئـــام لتكن كلماتنـــا مفتاحاً للخير مغلاقاً للشـــر، نبني حياتنـــا بوحيٍ من هداهـــا، نتنسّم عبير شذاهـــا مستجيبين لنـــداء رب العـــالمين ﴿ وَقُـــولُـــوا لِلنَّـــاسِ حُسْنـــاً ﴾ البقـــرة: 83 سُبْحَانـــَكَ اللَّهُـــمَّ وَبِحَمْـــدِكَ ، أَشْهـــَدُ أَنْ لا إِلـــهَ إِلَّا أَنـــْتَ أَسْتَغْفِـــرُكَ وَأَتْوب إليـــگ #آخوگم_آبومـحمـود

آلسلام_عليكم_ورحمةالله

#آلسلام_عليكم_ورحمةالله الحجالكلمةﻭﻫﻲوقولوا_للناس_حسنا